الجيش يحبط عملية خطف في بعلبك

رصدت دورية لمخابرات الجيش قبل ظهر أمس سيارة جيب شيروكي سوداء اللون على طريق بعلبك حمص الدولية، ولدى وصولها الى مدخل بعلبك الشمالي فاجأتها الدورية بالقرب من مستشفى دار الحكمة حيث جرى إطلاق نار متبادل ادى الى مقتل شخصين كانا في السيارة، ليتبيّن لاحقاً أن المشتبه فيهم كانوا يحاولون خطف أحد الأشخاص بعد استدراجه، وقد شاركوا في خطف كويتي ومدير “ليبان ليه” وسوري سابقاً مقابل فدية مالية.
وأوضحت قيادة الجيش في بيان لها أنه أثناء قيام مجموعة من المشبوهين في منطقة الجمالية – بعلبك باستدراج احد المواطنين تمهيدا لخطفه، تدخلت دورية من مديرية المخابرات لتوقيفهم فبادروا الى اطلاق النار باتجاهها حيث ردت بالمثل، ما ادى الى مقتل اثنين منهم هما: عباس محمد المصري وحسين زعيتر، وتوقيف كل من السوري سعد العلي

comments

Powered by Facebook Comments

0
  مواضيع مشابهة