اضراب لموظفي القطاع العام في بعلبك

نفذ موظفو القطاع العام والادارات الرسمية اضرابا عاما امام سرايا بعلبك الحكومي، تلبية لدعوة هيئة التنسيق النقابية احتجاجا على عدم احالة سلسلة الرتب والرواتب على المجلس النيابي، فاقفلت كافة الادارات والمؤسسات والمدارس الرسمية المهنية ابوابها وتوقف العمل بها نهائيا وتجمع المعتصمون امام السرايا رافعين شعارات تطالب بالاسراع في احالة السلسلة وانصاف الموظفين.

وتحدث قائمقام بعلبك عمر ياسين باسم رابطة موظفي الدولة فحيا التحرك الذي ينم عن مسؤولية، واكد “استمرار التحرك، لافتا “الى ان الموظفين ليسوا هواة اضراب ولا يريدون تعطيل مصالح المواطنين والطلاب، وان تحركنا اليوم لا يمكن العودة عنه والاضراب المفتوح سيستمر حتى تحقيق المطالب”.

ثم اكد عضو رابطة الاساتذة الثانويين الياس الهاشم “على مشروعية المطالب التي نريدها بالقانون وليس بالقوة والبلطجة وان الاضراب مستمر لانه ما مات حق ووراءه مطالب”.

بدوره حذر عضو رابطة الاساتذة الرسمية احمد خليل “الدولة من التمادي في تجاهل حقوق الاساتذة والموظفين”، مؤكدا “انه لا تراجع عن اي مطلب لانه حق وليس منة من احد”.

اما عضو رابطة التعليم المهني منذر دندش فطالب “باحالة السلسلة بصفة معجل مكرر لانه كفى مماطلة وتسويف التي اصبحت صفة من صفات الحكومة”، مؤكدا “اننا لن نترك الشارع حتى تحقيق المطالب لان تجاهل حقوق المواطن بات امرا غير مقبول على الاطلاق”.

comments

Powered by Facebook Comments

0
  مواضيع مشابهة