رئيس بلدية بعلبك بإعتصام تضامنا مع الجيش: لتحمل المسؤوليات درءا للفتنة

نفذت بلدية بعلبك اعتصاما تضامنا مع الجيش اللبناني، واستنكارا للاعتداء الذي تعرض له في صيدا، شارك فيه رئيس البلدية حمد حسن واعضاء المجلس البلدي والموظفون، اضافة الى مخاتير المدينة.
وأعلن حسن “استنكار المدينة وفعالياتها للاعتداء الذي تعرض له الجيش اللبناني”، معتبرا ان “هذا الاعتداء يتعرض لهيبة الجيش على الاراضي اللبنانية كافة”، لافتا إلى “اننا نتوقف بإجلال امام الشهداء، ونتقدم من قيادة الجيش بأحر التعازي”، داعيا المسؤولين السياسيين والمرجعيات الروحية كافة ان “تتحمل مسؤولياتها الوطنية درءا للفتنة والمخاطر التي تعصف بالوطن، والالتفاف حول الجيش ومؤسسات الدولة، وتأمين الدعم اللازم للمؤسسة العسكرية كي تبقى الحصن المنيع للدفاع عن وحدة الوطن والسلم الاهلي، وبسط سلطة الدولة على الاراضي اللبنانية كافة”.
ودعا جميع الافرقاء اللبنانيين الى “عدم المجازفة بمستقبل الوطن، وعدم المغامرة بالرهان على تحقيق مصالح العدو الصهيوني بشعارات فارغة”.
 

 

comments

Powered by Facebook Comments

0
  مواضيع مشابهة