يوما صحيا مجانيا للمسنين في دار ضيافة أصحاب العمر المديد في بعلبك

برعاية رئيس بلدية بعلبك الدكتور حمد حسن،نظمت الهيئة الصحية الإسلامية،مديرية البقاع لمناسبة عيد الأم، يوما صحيا مجانيا للمسنين في دار ضيافة أصحاب العمر المديد في بعلبك،بحضور إضافة للدكتور حمد،مدير الهيئة الصحية الاسلامية في البقاع الدكتور عباس بلوق،المسؤول التربوي لحزب الله في البقاع الاستاذ حسين الحاج حسن،مسؤول جهاد البناء في البقاع الاستاذ خالد ياغي،المشرف على الدار الحاج محسن القرصيفي.
رئيس البلدية الدكتور حمد حسن، ألقى كلمة قال فيها: “نلتقي في صبيحة هذا اليوم، في أجواء مناسبة عطرة هي عيد الأم رمز العطاء، بلفتة كريمة من الهيئة الصحية الإسلامية تجاه دار الضيافة لأصحاب العمر المديد، لنكون من الجهات التي تتحمل مسؤولياتها تجاه أهلنا المسنين الذين يمرون بظروف صعبة، ربما نتيجة تقصير من الوزارات والجهات المعنية أو تقصير من بعض الأهل”.
وتوجه إلى الأمهات: “لقد قمتن بواجبكن، أنجبتن وربيتن وكبرتن وضحيتن ولكن للأسف بعض الأبناء ضعفاء النفوس لم يتحملوا المسؤولية تجاهكن. لولا الأمهات ضمن المسيرة الجهادية العظيمة خاصة أمهات الشهداء لكنا نعيش في ظروف صعبة، فبفضلهن استطعنا أن نهزم أكبر عدو ضد الإنسانية، وما زال المجاهدون على مرتفعاتنا يقاومون الظلمة والإرهابيين التكفيريين، فتضحيات عوائل الشهداء توازي تضحيات المقاومين”.
بدوره قال مدير الهيئة الصحية في البقاع الدكتور عباس بلوق في كلمة: “انطلاقا من الشعار الذي أطلقه سيد شهداء المقاومة السيد عباس الموسوي، سنخدمكم بأشفار عيوننا، وفي أجواء عيد الأم، كان هذا اليوم الصحي المجاني في خدمة المجتمع الأهلي، برعاية رئيس البلدية، إذ سيصار إلى إجراء المعاينات الصحية والفحوصات المجانية لمرضى السكري والغدد وأمراض القلب والشرايين وتقديم الأدوية إلى جانب الاستشارات النفسية للنزلاء في هذه الدار الكريمة”.
وتابع: “في عيد الأم نتقدم بالتهنئة إلى كل الأمهات، وندعو الأبناء إلى التزام ما نصت عليه الأديان السماوية بوجوب البر بالوالدين ونناشد كل الجهات المعنية أن تبادر إلى القيام بواجباتها تجاه الأهل المسنين الكرام الذين أفنوا حياتهم في خدمة مجتمعنا، فتبادلهم الإحسان بالإحسان”.
وشكر الحاج محسن القرصيفي باسم جمعية التوجيه الإسلامي المشرفة على الدار للبلدية والهيئة “جهودهم الطيبة الرامية إلى رفع مستوى هذه الدار والنزلاء فيها، ورحب بالحضور وخص بالذكر الأمهات الكريمات في عيدهن، ونسأل الله أن يمن على الجميع بدوام الصحة والعافية وإلى مزيد من العطاء والتعاضد في سبيل الخير ورفع شأن هؤلاء المحرومين في منطقتنا”.

hay2a2

hay2a3

hay2a4

hay2a5

comments

Powered by Facebook Comments

0
  مواضيع مشابهة
  • No related posts found.