تشغيل الملعب الاولمبي قضية ملحة

وطنية – التقى ممثلو الأندية الرياضية في بعلبك وزير الصناعة حسين الحاج حسن في مكتب تكتل نواب بعلبك الهرمل، في حضور رئيس بلدية بعلبك الدكتور حمد حسن،ورئيس اللجنة الرياضية في البلدية الاستاذ خالد الشمالي، للمطالبة بفتح “ملعب بعلبك الأولمبي” أمام الفرق الرياضية، للاستفادة من المنشأة المنجزة منذ عام 2000 ، والتي ما زالت مقفلة رغم صرف مبالغ طائلة لها من أجل الصيانة.
وشدد ممثلو الأندية الرياضية على “ضرورة تكليف بلدية بعلبك بإدارة وتشغيل الملعب البلدي، واستكمال المشروع ببناء سقف للمدرجات وتشييد القاعة المقفلة لاستخدامها خلال فصل الشتاء”.
الحاج حسن
بدوره، وعد الوزير الحاج حسن “بمتابعة الموضوع مع المعنيين باعتباره قضية ملحة وحاجة حيوية لأبناء المنطقة عموما وللأندية الرياضية والرياضيين بصورة خاصة”.
حسن
من جهة ثانية، تحدث رئيس بلدية بعلبك حمد حسن، وقال:”تشرفنا بزيارة وزير الصناعة حسين الحاج حسن برفقة ممثلي الأندية الرياضية والمدربين، للتأكيد على ضرورة اعتماد السبل القانونية الآيلة إلى استلام وتشغيل المنشأة الرياضية في بعلبك، والتي مضى على بنائها حوالي 15 سنة من دون الاستفادة منها.
كما نشكر بالمناسبة المتابعات الحثيثة بهذا الشأن من قبل النائب علي المقداد الذي يتابع هذا الملف”.
وقال: “المدينة الرياضية، والمنشآت الرياضية هي فسحة تلاق للشباب من مختلف مشاربهم وانتماءاتهم، فتجمعهم الرياضة والروح الرياضية بعيدا عن أجواء الأفكار الظلامية السوداء التي نسمعها وبعيدا عن حروب الإرهاب التي تستهدف اليوم مدينتنا ومنطقتنا”.
وأمل “أن يتم التوصل إلى صيغة تفتح هذه المنشأة أمام رياضيينا، وان المجلس البلدي لن يتوانى عن تقديم الدعم اللازم وتحمل مسؤولياته خدمة لأبناء مدينتنا ومنطقتنا”.

comments

Powered by Facebook Comments

0
  مواضيع مشابهة
  • No related posts found.