تسليم سجلات قيد النفوس

Posted by:

سلمت المديرة العامة للأحوال الشخصية سوزان خوري سجلات قيد النفوس في بعلبك التي تمّ تجديدها الى محافظ بعلبك الهرمل بشير خضر في سرايا بعلبك الحكومية، اليوم، بحضور عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب علي المقداد ورئيس بلدية بعلبك حمد حسن،اعضاء مجلس بلدية بعلبك(الحاج حسين عواضة رئيس اتحاد بلديات بعلبك،الاستاذ بسام رعد رئيس اتحاد بلديات بعلبك السابق،الاستاذ حيدر بلوق)،المقدم حسين سليمان،النقيب هشام ايوب، وعدد من المخاتير والفعاليات.
وفي كلمة له بالمناسبة، أشاد المقداد بالخطوة، مؤكدا أن “على وزارة الداخلية المضي في نقل كافة الدوائر الى بعلبك من زحلة، ليتحقق الانفصال في المعاملات فقط، وليس في المواطنة فكلنا واحد”.
وأمل المقداد في أن “تتحرر عرسال قريبا من أيدي الارهابيين، لتعود اليها كل مراكز ومؤسسات الدولة العسكرية والادارية”.
بدوره، شكر خضر الخوري على جهودها الكبيرة لإنجاز عملية التجديد والتصحيح، وقال “حقوق أي مواطن في الحدّ الأدنى أن يكون اسمه مدرجا بصورة صحيحة في السجلات الرسمية”، كما شكر لبلدية بعلبك ترميمها لمبنى قلم النفوس، لافتا الى قيامه بمراسلة وزراة الداخلية من أجل استحداث دائرة نفوس يتم فيها تصديق إخراجات القيد، التي تخفف على الموطنين عناء الذهاب الى زحلة.
من جهتها، شكرت الخوري جهود الموظفين في الادارة المركزية والمحافظ وبلدية بعلبك على مساعدتها في هذا العمل المضني الذي استمر 3 سنوات، موضحة أن الخطوة الثانية ستكون بأرشفة كامل سجلات بعلبك عبر الميكروفيلم، والخطوة الثالثة ستكون عبر مكننتها.
وأعلنت الخوري عن اطلاق إصدار الهويات بعد قرابة الشهرين، وهي مدة الانتهاء من إعادة تحديث لبرامج الهويات عبر التبصيم الاكتروني.
كذلك وصف رئيس بلدية بعلبك حمد حسن هذا الانجاز بـ”التقني الحرفي المهني الذي أعاد لنا الثقة بالسلطة المركزية”،وقال قريبا” سجل العدلي في بعلبك

Comments

comments

Powered by Facebook Comments

0
  مواضيع مشابهة
  • No related posts found.