رئيس بلدية بعلبك يبحث أزمة تصاريح البناء المتوقفة

Posted by:

التقى رئيس بلدية بعلبك الدكتور حمد حسن في مكتبه وفدا من نقابة عمال ومتعهدي البناء ومشتقاته في بعلبك الهرمل، بحضور أعضاء مجلس بلدية بعلبك(الاستاذ مصطفى الشل،الاستاذ حيدر بلوق،النقيب محمد طه) ومخاتير المدينة الذي شرحوا له “اسباب تحركهم الاخير بخصوص تسوية اوضاع رخص البناء التي تم ايقافها بقرار من وزارة الداخلية وما نتج عنها من توقف اعمال البناء وتفاقم الازمة المعيشية خصوصا بعد التزايد السكاني وضغط النازحين السوريين وسكان القرى المجاورة”.
واعتبر رئيس النقابة خضر خضرا “ان هذه القرارات حرمت شريحة كبيرة من المواطنين من فرص العمل ومن مصادر دخلها الاساسي”.
وناشد خضرا “المسؤولين من وزراء ونواب وفعاليات وبلديات واتحاد بلديات ان تأخذ دورها بالعمل على اعادة النظر بهذه القوانين التي لا يمكن تنفيذها حتى لا نضطر للخروج الى الشارع مرة ثانية”.
بدوره اعتبر رئيس بلدية بعلبك حمد حسن “ان تصاريح البناء حق مكتسب لاصحاب الحقوق، وتوجه الى وزير الداخلية بضرورة ايجاد حل لهذه المشكلة، فمدينة بعلبك في ظل الازمة السورية والهجرة المعاكسة في لبنان والازمة الاجتماعية الخانقة لا حل لها الا بتعاضد الجميع”.
اضاف: “نحن كبلدية نعمل بشكل مؤسساتي لرفع الظلم عن اصحاب الحقوق علما ان منح التراخيص منوط بالسلطة المحلية وفي نفس الوقت نحن الى جانب القوى الامنية لضبط الاعتداءات”، داعيا “القوى السياسية والمرجعيات للمبادرة في اتخاذ قرار جريء يحفظ حقوق الناس”.
كما تحدث المختار علي عثمان بإسم مخاتير بعلبك الهرمل.

Comments

comments

Powered by Facebook Comments

0
  مواضيع مشابهة
  • No related posts found.