عون تابع الاتصالات لاعداد قانون الانتخاب: لملاحقة المجرمين في بعلبك وجوارها

عرض الرئيس عون الاوضاع الامنية في منطقة بعلبك والمدينة تحديدا مع وفد ضم رئيس البلدية العميد المتقاعد حسين اللقيس واعضاء من المجلس البلدي، ورئيس اتحاد بلديات بعلبك السيد نصري عثمان.

واشار الوفد الى الممارسات المخلة بالامن التي تقع في المدينة وجوارها من حين الى آخر والتي يذهب ضحيتها عدد من الابرياء من مختلف الاعمار ما انعكس سلبا على الاستقرار الامني وعلى الاوضاع الاقتصادية التي تشهد تراجعا.

وطلب الوفد من رئيس الجمهورية اعطاء التعليمات الى القوى الامنية للتشدد في ملاحقة مرتكبي جرائم القتل والسلب والنهب ومطلقي النار ووضع حد للفلتان الامني الحاصل.

واكد الرئيس عون للوفد البعلبكي متابعته اليومية لما يحصل في المدينة وجوارها، لافتا الى ان الاجهزة الامنية المختصة اعطيت التعليمات بالتشدد في تطبيق القوانين وملاحقة المجرمين، وان المجلس الاعلى للدفاع الذي التأم قبل ايام جدد اتخاذ الاجراءات الايلة الى وضع حد للفلتان الامني لا سيما وان الفاعليات السياسية والروحية في المنطقة رفعت الغطاء عن المخلين بالامن وطالبت بملاحقتهم واتخاذ الاجراءات اللازمة في حقهم.

وشدد الرئيس عون على ضرورة اعادة الاستقرار والهدوء الى المدينة وجوارها لا سيما مع اقتراب موعد بدء المهرجانات الدولية والفعاليات الفنية والثقافية التي ترافقها والمعرض الزراعي والحرفي وغيرها من

comments

Powered by Facebook Comments

0
  مواضيع مشابهة
  • No related posts found.